شبكة المحمول الرابعة على وشك التحقيق: المصرية للإتصالات تبدأ تجارب التشغيل

تم الكشف والإعلان لأكثر من مصدر صحفي مقرب من الحكومة عن بدء الشركة المصرية للإتصالات الخطوات الفعلية في طريق إقامة مشروع خط المحمول الرابع.

و ينتظر ان تطرح الشركة المصريه للإتصالات خط المحمول الرابع بداية من شهر سبتمبر المقبل علي ما صرحت المصادر الصحفيه و سيبدأ بكود 0155.

و كشف هذا المصدر عن بدء الشركة المصرية للإتصالات التجارب الفنية الخاصة والمتعلقة بالشبكة الرابعة بالإشتراك ومساعدة بعض الشركات الأخري خصيصاً شركة إتصالات مصر المعروفة بعلاقتها الوثيقة بشركة المصرية للإتصالات وشراكتهم ، فتم إبرام عقد ينص علي عرض خدمات للتجوال المحلي والذي يعد أول عرض من ناحيتهم.

لكن مما يعوق الشركة عن الإعلان عن مشروعها وإخراجه للنور عدم أنتهائها الكامل منه، بسبب وجود بعض التجارب التي تحتاج إجرائها مثل خدمات الدول وخدمات الرسائل القصيرة “SMS” و التي يتطلب هذا النوع من الخدمات التوافق مع باقي الأنظمة مما يأخرهم قليلاً .

وبدأت الشركة فعلياً في تلك التُجارب مع شركات المحمول مثل إتصالات مصر وغيرها وذلك لمنح الفرصة في أقرب وقت جعل خط 0155 متاحاً للإستخدام للعملاء لتجربته والحكم عليه .

وقد تم في وقت سابق إجراء عرض تسعيري  متعلق بخدمات التجوال وكان طرفي العرض شركة أورانج مصر “موبينيل قديماً” وشركة المصرية للإتصالات ولكن الشركة أكدت أن العرض ما زال معلق فلم يتم تفعيله أو إلغائه و كانت الشركة إحتاجت إلي قرض بقيمة 13 مليار جنيه لإستخدامه في الإستثمار أو التوسع بإقامة منشأت جديدة بالشركة .

وكان قد صرح المهندس “أحمد البحيري” العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة المصرية للإتصالات، أن الشركة تبذل أقصي جهدها وتقوم بخطوات حقيقية لتقديم خدمات الجيل الرابع بجودة عالمية لكل مستخدميها .

وأكمل أن الشركة حاولت الإهتمام بكل الجوانب وطرح الإستعدادات علي جميع المستويات، وخصوصاً المستوي التجاري ، والفني والتسويقي فقامت بعمل تدريبات مكثفة للعاملين بها ، وتطوير الخدمات المُقدمة بواسطة الموظفين العاملين بخدمة العملاء ولعل أبرز ما يميز ما قامت به الشركة تغييرها لنائب رئيس الشركة لخدمة العملاء .

ووصف الشركة بعدها في الخبيرة في خدمة العملاء بسبب خدمتها لمدة 160 عاماً و ذلك أعطاهم الصورة الكاملة عن متطلبات كل عميل وكيف يُقدم له الخدمة التي تلائمه وتليق به .

وأنهي حواره أن يتم دراسة السوق بدقة ومتطلباته وما يحتاجه لتقديم أفضل خدمة لكل عميل علي حدة بإختلاف فئته العمرية

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *